إعدادية المنارة تتميز بفعاليات الحذر على الطرق

ثقافة وفنون
136
0

‎نظرا لما يتضمنه موضوع الحذر على الطرق من أهمية كبيرة وفوائد عديدة تعود على الطلاب الاعزاء بما يضمن لهم السلامة ويبعدهم عن مخاطر وأذى التضرر من حوادث السير، فقد نظمت اعدادية المنارة في جسر الزرقاء بأجواء مميزة سلسلة فعاليات تثقيفية لطلاب الصفوف السابعة وذلك بمشاركة أطراف وجهات مختلفة من خارج المدرسة مندوبي نجمة داوود الحمراء, محامي, امام مسجد, سائق باص, معلم سياقة ورجال من الشرطة الجماهيرية.

بدأت الفعاليات في طابور الصباح حيث قدم الطلاب فقرات عديدة تحمل في مجملها المغزى بأن تغيير العالم نحو الالتزام بأنظمة وقوانين السير يبدأ من أنفسنا أولا، كما كان القاء لقصيدة بعنوان ” أما يكفينا هدرا للدماء”، التي تتحدث عن حوادث الطرق ومآسيها.

فقرات إرشادية وتحذيرية هادفة
وقد شمل اليوم على العديد من الفقرات الإرشادية والتحذيرية التعليمية الهادفة التي تركز على ضرورة الحرص على تطبيق القواعد والقوانين الخاصة بالسلامة والحذر على الطرق.

وتخلل برنامج اليوم الدراسي حزمة من الفعاليات المنهجية، واللامنهجية التي تهدف الى زيادة الوعي والمعرفة لدى الطلاب حول موضوع الحذر على الطرقات، وأهمية أخذ الحيطة والحذر أثناء استخدامنا الطريق كمشاة او كسائقين.
ومن خلال هذه الفعاليات تعرف الطلاب على مخاطر السياقة وكيفية التعامل في الطريق، مع أخذ جميع الاحتياطات اللازمة, التركيز على اشارات المرور وتحليل حوادث منوعة والحث على وضع حزام الامان ومدى أهميته والركوب الصحيح والامن على الدراجة الهوائية والكشف عن ايجابيات وسلبيات ركوب الدراجات والمخاطر المترتبة عليها والالتزام باداب الطريق.

وتنقل الطلاب بين المحطات الغنية المتنوعة كلها تحت اطار تذويت السلوكيات الامنة الحذر على الطرق. 
وقد تم عرض فيلم ” بطل من ورق “” من انتاج مؤسسة حواس من أم الفحم، كخطوة على طريق تشجيع المزودين العرب في مجال الحذر على الطرقات بالإضافة الى الاهمية الثقافية الانسانية الاخلاقية والسلوكية التي يحملها الفيلم، والذي يبرز ظاهرة السياقة المتهورة في الشوارع وأزقة المدن والقرى العربية بالتراكتور ونات والدراجات النارية من قبل صغار الجيل والشباب, والذين لا يمتلكون رخص سياقة . 
وفي نهاية اليوم وزع الطلاب ” دعاء السفر” على السائقين في البلدة متمنيين لهم ولعائلتهم حياة امنة.

وبدوره، أثنى مدير المدرسة الاستاذ شادي عماش على العمل الدؤوب الذي قامت به مركزة موضوع الحذر على الطرق في المدرسة المربية هزار مصاروة في تجهيز الانشطة والفعاليات المختلفة كما شكر طاقم المربين والمعلمين الذين ساهموا في تمرير الفعاليات وانجاحها، مؤكدا ان الحذر على الطرق هو قيمة عليا تعمل المدرسة منذ سنوات على تذويتها في نفوس الطلاب وتوجيه سلوكهم نحو اتباع انماط سلوكية سليمة وتربوية في الشارع ان كانوا مارّة او راكبين في السيارات.

image image image image image image image

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق