اتبعني للبجروت أم ورائي للجيش؟!

أحداث قريتنا
141
0

كشف عضو المجلس المحلي، عبر صفحته على الفيس بوك، أن برنامجا جديدا يتم تطبيقه في المدرسة الثانوية يثير شكوك الأهالي حول أهدافه المخفية.

وكتب العلي: “توجهات عديدة وصلتني من أهالٍ حول برنامج تعليمي جديد في الثانوية الشاملة بعنوان “אחריי לבגרות/ اتبعني للبجروت” تنفذه جمعية إسرائيلية بإسم “ورائي- אחריי”.

وأشار إلى أنه تبين من فحص أجراه، أن أهداف الجمعية كثيرة ومنها مساعدة الطلاب في التقدم لبجروت رياضيات بمستوى 3 وحدات، والأهم بل الأخطر هو تحضير الشبيبة للخدمة الإلزامية في الجيش الإسرائيلي وتعليم وترسيخ معلومات تشوه هويتنا وتهمش روايتنا. وأنه وفق المعلومات فإن المرشدين اليهود في الثانوية يتبعون لتيارات دينية قومية واستيطانية، يجولون ويصولون في المدرسة ضمن إطار البرنامج.

وطالب العلي الجهات المسؤولة بتوضيح الأمر وقال: “من حقنا معرفة التفاصيل وعلى المسؤولين توضيح الأمر فورًا والانتباه للأهداف المبطنة، فهل هي اتبعني للبجروت أم ورائي للجيش؟!”

** مرفق صورة ورابط عن موقع وأهداف الجمعية.

http://www.aharai.org.il/

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق