الطيبي يؤدي صلاة الجمعة في القرية: لن يُسكَت صوت الأذان

أحداث قريتنا
130
0

شارك النائب د. أحمد الطيبي، رئيس العربية للتغيير – القائمة المشتركة، في أداء صلاة الجمعة في مسجد عمر بن الخطاب بمشاركة رئيس المجلس المحلي الشيخ مراد عماش، حيث بيت رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو. وذلك ردًا على الأخبار التي تناقلتها وسائل الإعلام في الأيام الأخيرة والتي تفيد بأن نتنياهو وعائلته هم شخصيًا من يقفون وراء الدفع نحو سن قانون منع الأذان بحجة انزعاجهم من الأصوات التي تصل الى بيتهم في قيساريا المحاذية لجسر الزرقاء.

د. أحمد الطيبي: سن قانون “منع الأذان” هي عملية إكراه واستفزاز لكافة المسلمين والتي تأتي بدلًا من التسامح واحترام الشعائر الدينية لكافة الأديان.
التدخل الشخصي لبنيامين نتنياهو ودفعه نحو سن هذا القانون جعلت من هذا القانون محط اهتمام جهات عربية واسلامية وعالمية حيث يرى الجميع بهذا القانون مساً واضحاً بمشاعر وشعائر المسلمين في كافة أنحاء العالم. واضاف الطيبي:

أدعو بنيامين نتنياهو لإعادة حساباته وعدم دعم هذا القانون وأنصحه بعدم اللعب على الوتر الديني والطائفي الذي قد يحرق المنطقة بسبب صراعات سياسية بين نتنياهو وبينت واليمين المتطرف.

إمام جسر الزرقاء في خطبة الجمعة: لن نوافق على إسكات صوت الأذان، هذا مس واضح وصارخ بشعائرنا الإسلامية ومعتقتداتنا.

image image image image image image image image image image image image image image image

 

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق