لقاء يجمع بين طلاب الشاطىء وابتدائية كيسارية

ثقافة وفنون
209
1

من الممكن ان نتعايش ونغير حياتنا سويا مهما اختلفنا واختلفت آرائنا علينا تقبل الآخرين من اجل العيش بسلام وأمان…
تحت هذا العنوان استقبلت مدرسة الشاطئ الابتدائية في جسر الزرقاء طلاب مدرسة قيساريا بكل حفاوة ورحابة صدر بمشاركة صف الرابع قنديل ومربيتهم المعلمة فاتن محاميد ضمن مشروع ” אפשר אחרת ” وهو مشروع يهدف الى تقوية العلاقات الاجتماعية بين الثقافات من اجل اهداف سامية يسعى اليها الانسان دوما، فمن آداب السلوك هو فن التعبير عن احترامنا لمشاعر الآخرين وذاتهم ومدى تقبلهم .
وقد قام مدير المدرسة بالثناء لكل من يدعم تلك اللقاءات الهادفة التي تسعى لتحسين العلاقات بين الجيران، ولكل من يبذل الجهود لانجاح مثل تلك المشاريع
وشارك رئيس لجنة المعارف السيد علي جدو ورئيس لجنة اولياء الامور رسمي عماش هذا اللقاء واعربوا عن فخرهم واعتزازهم بطلابنا وبهذا المشروع القيم
وبحضور المستشارة سماهر زعطوط والاستاذ وليد جمال وبعض من الامهات قامت الطالبة فريال عماش بالقاء كلمة ترحيبية باللغة العبرية للضيوف وبعدها انقسموا الطلاب الى 3 مجموعات وقاموا بعدة فعاليات اجتماعية تربوية.
في نهاية اللقاء تناول الجميع وجبة فطور من اعداد طلاب صف القنديل والتعرف على الاكل العربي الشعبي.
فالحياة كل شيء فيها ممكن ولا شيء فيها يمكن ان يكون الا بالاصرار والتحدي والايمان بالتغيير نحو الافضل.

image image image image image image image image image image image image image image

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق