مياه الغيث تعطل الدراسة في القنديل والوادي

ثقافة وفنون
203
0

غمرت مياه الغيث، صباح اليوم، مدرستي الوادي والقنديل الابتدائيتين، 

بسبب سوء البنية التحتية الخاصة بهما وأعمال البناء والتطوير الجارية منذ أشهر.

وأعلن محمد لطفي، رئيس لجنة أولياء الأمور المحلية أن “التعليم في المدرستين القنديل والوادي اليوم الاربعاء سيكون جزئيا كخطوة احتجاجية من أجل الضغط على المجلس المحلي ومطالبته بالعمل على إيجاد الحلول المناسبة لضمان معايير الامن والامان في المدرستين على الأقل وبإيجاد حل سريع لمواجهة موجة الأمطار المتوقعة في الأيام القريبة”. 
وأكد محمد لطفي بأنه “في حال عدم توفير حل لهذه المشكله سيتم اعلان الاضراب المفتوح”.

جلسة طارئة لإيجاد حل مهني وفوري

وطالب عضو المجلس المحلي ورئيس اللجنة الشعبية، سامي العلي، بعقد جلسة طارئة وقال: “بعيدا عن صف الكلام وسيل الصور، أطالب إدارة السلطة المحلية بعقد جلسة طارئة لبحث قضية #مدرسة_الوادي، التي تغمرها مياه الغيث للمرة الثالثة. جلسة بمشاركة وزارة المعارف وجميع مدراء أقسام المجلس والمختصين ولجنة أولياء الأمور لإيجاد حلول مهنية فورية تضمن مواصلة التعليم في المدرستين وحماية الطلاب. ومحاسبة المقاول وكل شخص مسؤول على التقصير والتأخير في إنهاء أعمال بناء وتطوير الأجنحة الجديدة”.

وأضاف العلي: “كل التقدير لإدارة المدرسة والمعلمين/ات والطلبة الذين يسعون بكل جهد ووسيلة لانتظام مسيرة التعليم في هذه الظروف، وهم الضحية الأولى”.

 

image image image15541368_10154289076909007_4731318377234908668_n

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق